Your SEO optimized title
Advertisement
الهجرة إلى فرنسا

حتى لا تقع في نفس الخطأ الأسباب رفض طلب حصولك على التأشيرة الفرنسية

لهذه الأسباب تم رفض طلب حصولك على التأشيرة الفرنسية ....شاهد حتى لا تقع في نفس الخطأ

شهدت السنة الأخيرة نقصا في عدد التأشيرات الفرنسية الممنوحة للدول العربية ، وهنا أصبح الكثير من الشباب يتساءل عن سبب رفض طلب حصوله على التأشيرة الفرنسية ، لذا في هذا المقال سنذكر لكم أهم أسباب رفض طلب الحصول على تأشيرة فرنسا

حسب آخر الإحصائيات فإن نسبة رفض طلبات الحصول على التأشيرة الفرنسية يعد كبيرا جدا ، وهو يشكل طفرة غير مسبوقة خصوصا فيما يخص دول المغرب العربي ،

وعلى رأسها الجزائر لأن نسبة رفض طلبات الحصول على التأشيرة الفرنسية ازدادت بنسبة واحد وأربعين في المائة عن السنة الماضية ،

والمغرب ازدادت نسبة رفض منح التأشير ة الفرنسية بنسبة ستة عشر في المائة مقارنة بالسنة الماضية ، وتونس ازدادت نسبة الرفض بتسعة في المائة مقارنة مع السنة الماضية ،

يعني أن نسبة رفض منح التأشيرات أصبح أكبر ، وبالتالي فعدد الحاصلين على التأشيرة الفرنسية أصبح أقل ، وذلك يعود لعدة أسباب نذكر منها الأسباب التالية

خطأ في التصريح أو التصريح الكاذب -1

المقصود بخطأ في التصريح هو الإدلاء بمعلومات كاذبة أو مغلوطة عن حالتك وهذا ينقسم إلى قسمين أساسيين ، يختلفان في الشدة وفي الإجراءات المتبعة في كل حالة كالآتي

الحالة الأولى*

في حالة أن مقدم طلب الحصول على التأشيرة الفرنسية قام بالكذب حول معلوماته الشخصية ، مثل عمله أو سبب زيارته أو عنوانه أو مستواه الدراسي أو أي معلومة ،

تم طرح سؤال شفوي عنها من طرف القنصلية الفرنسية ، وقام مقدم الطلب بتقديم إجابة كاذبة ،فهنا القنصلية ستقوم برفض طلب التأشيرة مباشرة وأحيانا كثيرة ،

يتم اكتشاف الكذب بعد الفحص الدقيق للملف لذا لا يحس مقدم الطلب أن كذبته ، هي السبب ويظن أنها ستنطلي على القنصلية وهذا ليس تصرفا ذكي من طرفه

الحالة الثانية*

هذه الحالة أكثر خطورة من الحالة الأولى حيث يقوم مقدم طلب التأشيرة بتقديم وثيقة مزورة ، الهدف منها إعطاء معلومات كاذبة عن حالته الاجتماعية أو المالية أو الدراسية ،

وذلك عن طريق تزوير شهادة دراسية أو حساب بنكي أو أي وثيقة من وثائق ملف طلب التأشيرة الفرنسية ، وفي هذه الحالة لا يتم رفض طلب التأشيرة فقط ،

وإنما يتم وضع إسم مقدم الطلب في القائمة السوداء ويمنع من الدخول لأي دولة من دول شنغن ، وأحيانا يتم متابعته قضائيا بتهمة التزوير ، أو بتهمة الاحتيال على جهة رسمية

نقص الإثباتات المالية-2


في حالة أن الشخص لم يقدم كشف حساب لآخر ثلاثة أشهر ، أو أن رصيده البنكي كان جامد دون حدوث سحب ووضع ، فإن هذا دلالة على عدم وجود القدرة المالية وبالتالي سيتم رفض طلب الحصول على التأشيرة الفرنسية

خلل في التأمين الصحي-3

من الوثائق المطلوبة في ملف طلب التأشيرة الفرنسية هي وثيقة التأمين الصحي ، وقد لا يعير مقدم طلب التأشيرة هذه الوثيقة أي اهتمام ، فيقوم بإدراج وثيقة منتهية الصلاحية ،

ولا نقصد أنها منتهية الصلاحية بشكل كامل وإنما فترة التأمين تكون أقل من فترة التأشيرة ، وهذا شيء غير مقبول ،

كما أن التأمين يشترط أن يكون من مكاتب معتمدة من طرف دول شنغن ،وقيمة التأمين يجب أن تغطي مبلغ ثلاثين ألف يورو

الجهل بقانون أول دولة مستقبلة-4

بعض المسافرين يكون لديه برنامج سفر لأكثر من دولة ، وتكون هذه الدول ضمن منطقة شنغن فيظن أن أي دولة من الدول التي سيزورها ستقدم له التأشيرة ،

بما أن هناك حرية في التنقل بينها ،وهذا خطأ لأن الدولة التي ستقدم لك التأشيرة هي أول دولة ستقوم بزيارتها

نقص دلائل السفر والإقامة-5

:دلائل السفر


إدراج تذاكر الطيران في ملف طلب التأشيرة هو إجراء مكلف ،لأن ثمن التذاكر غير مسترجع إذا تم تأكيد الحجز ،

لذلك لا يقوم به الكثيرين وهذا يعطي حالة من التساؤل لدى القنصلية عن وسيلة السفر التي سيستعملها مقدم الطلب ، لذا الرفض سيكون جوابهم

:دلائل الإقامة

من الأخطاء التي يقوم بها الكثيرين هي حجز الفندق لمدة 48ساعة وعادة هذا يكون حجز غير مؤكد ، أو أن مدة الحجز تكون أقل من مدة التأشيرة .

مزيد من المعلومات الرجاء الضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق